الخميس، مارس 31، 2011

::أجرة 3::

-1-
منذ شهور..
كنت على متن احدى  سيارات الأجرة، وتوقفنا فى اشارة مرورية،و كالعادة دنا من السيارة طفل لا يتجاوز عمره عقد و نصف وبدا بتنظيف زجاج السيارة،الفتى كان يبدو مهندما و ملابسه نظيفة وهو ما تعجبته،لأن عادة هؤلاء الفتية يكونون على النقيض،و بينما هو ينجز ما يفعله ،كان السائق يبحث عن أى عملات معدنية يعطيها للفتى اثر انتهائه،و يبدو أنه لم يجد، فقال للفتى :"مش معايا فكة!"..وحينها كانت الاشارة انتهت،و بدأت السيارات بالحركة،فقال الفتى "هات سيجارة!"..،ولم يتردد السائق و ناوله اياها ومضى،بينما كنت أوشك على الانفجار فى هذا السائق،ولعنت غياب فطنتى اذ لم أبادر بالبحث عن فكة!!
-2-
منذ أيام...
قرر سائق الأجرة أن يملأ خزان السيارة بالوقود،عرج على محطة البنزين، وغادر السيارة و بدأ تبادل المزاح فى صورة صياح مع أحد العاملين هناك قائلا:"يلا نضف لى الازاز!..مش دى شغلتك؟!"
رد عليه:"ومين اللى هيحاسب؟"
وكنت قبلها سمعته يحادث آخرا بذات المحطة عن "البرشام"..حينها لم أعر الكلام انتباها!
واذا بالعامل ينضف الزجاج جيدا جدا..وما ان انتهى حتى ..توجه لسائق السيارة..واذا بهذا الأخير يناوله حبه مستديرة بيضاء فى كف يده،و قال له"على بقك على طول!"..وقد فعل!..وانطلق السائق!

هناك 4 تعليقات:

3ayezakoon يقول...

ربما تكون تلك الأحداث محض مصادفة لا أكثر و لكن المؤكد أنها مصادفات غير لطيفة بالمرة !!!

Do juliette غاده أشرف يقول...

:(

المشكلة ان الموضوع ده مش صدفة ,دي أشياء طبيعية جدا بينهم , وده المحزن , محتاجين توعية كبيرة جدا ...بس المشكلة انهم حتى مش هيفكروا يسمعوا للي هينصحهم فأحنا محتاجين حملة توعية تبدأ بأزاي أقنعه يسمعني وبعدين أقنعه إزاي بالاضرار ...

Rehab يقول...

اسلام
جائزوان كنت لا أؤمن بمبدأ الصدفة..كل مقدر و مكتوب!

غادة..
اه يا غادة ..معاكى حق..بس عارفة لو اتكلمتى معاهم هيقولوا ايه؟..الحاجات دى بناخدها عشان نسهر و نطبق!

قهوة بالفانيليا - شيماء علي يقول...

على فكرة دة عادي :)
مرة واحد اعرفه كان رايح مشوار بتاكسي
جه السواق يا بنتي خده و راح بيه حتة مشبوهة :)
الواد بيقولي كنت هاموت من القلق .. و السواق راح يجيب حاجة و بعدين قعد يعتذرله و يقوله : معلش يا بيه .. الحاجات دي الواحد مايقدرش يبعد عنها .