الثلاثاء، يونيو 24، 2008

وحيدة أنــــا!



وحيدة أنا !.....
هكذا أتيت الى هذه الدنيا ... و هكذا سأرحل عنها الى حياة أخرى !
فهل سأكون وحيدة فيها أيضا؟
هذا ما لا أدريه...
لكننى موقنة بحالى الآن .....
و ماذا أقول غير وحيدة أنا!

الله واحد....
الشمس واحدة....
القمر واحد.......
آه علكم تتساءلون الآن ... أهى ملحدة؟
لا بل أنا مسلمة مؤمنة بالله و ملائكته و كتبه ورسله!!

وحدة الخالق... وحدة ألوهية !
وحدة عظمة!
وماذا عساى أن أقول فى الله سبحانه و تعالى.... مهما قلت فلن أوفيه!
جل شأنه و تقدست أسماؤه!

وحدتى أنا كمخلوقة ..وحدة حياتية...شعور أحس به!
رغم كونى أعيش بين الناس...
يلتفون حولى ....و ألتف حولهم!
شعور غير مبرر بعدم الانسجام!
أو عدم الانتماء الى مثل هذا الزمان أو عله المكان!

الشمس واحدة ....و القمر واحد!
أوهكذا نراهما!
فهل سأما هذه الوحدة!
ليس لهما الحق أساسا فى السأم!
لأن تلك هى ارادة الله ...المتفرد بالألوهية!
فهل وحدتى من ارادته؟؟

أقلت وحدتى؟؟؟
يالى من بائسة!
و ماذا عن كل من أشاركهم حياتى!
أهلى ......
أصدقائى.....
ألا يستحقون منى اعترافا بوجودهم!
فهى ليست وحدة اذن!
انما هى فقدان لذلك الشعور بالسعادة و الأمان!
و حتى أجدهما.......
فلن أردد مجددا وحيدة أنا!


هناك تعليقان (2):

shimaa يقول...

زي مابقولك ياداليا فعلا تحفه بكل المقاييس وفعلا انتي من الاقلام المميزه جدا اللي الواحد ممكن يقرألها :)


بجد عجبني اوي الفكره بالذات زي ماقلتي انه اغلبنا بيجيله الشعور البشع ده ففعلا وصلت قلبنا على طول :)

في النظار المزيد منك ان شاء الله

Rehab يقول...

shimaa
نورتينى يا جميل
شكرا على مجاملتك الرقيقة
اه شعور وحش جدا
لما بيملك الانسان ممكن يدمره!
نفسى اقرالك حاجة جديدة!
مستنياكى